Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
انتهاكات حقوق الإنسان

أكثر من 400 معتقل رأي في البحرين يضربون عن الطعام

أعلن أكثر من 400 معتقل رأي في سجون النظام الخليفي الحاكم في البحرين الإضراب عن الطعام في أحدث حلقة تصعيد تشهدها السجون رفضا على القمع الحكومي الممنهج.

وبحسب هيئة شئون الأسرى فإن معتقلي الرأي في سجن جو المركزي (مباني 7 و8 و9 و10) أعلنوا إضرابهم عن الطعام صباح اليوم الأربعاء.

ويطالب معتقلو الرأي في خطوتهم بإنهاء عزل الأسرى المعزولين أمنيًا، ودعمًا للمعارض البارز معتقل الرأي حسن مشيمع والناشط الحقوقي الدكتور عبدالجليل السنكيس.

في هذه الأثناء توافدت قوات أمنية كبيرة لسجن جو المركزي بعد إعلان أكثر من 400 أسير إضرابهم عن الطعام احتجاجًا على استمرار عزل العديد من الأسرى.

وبدأت شرارة الأحداث بعد رفض 400 أسير في مباني (7 و8 و9 و10) بسجن جو استلام وجبة الفطور، الامر الذي استدعى اتخاذ إجراءات كبيرة في السجن.‍

وأكد المتحدث باسم هيئة شؤون الأسرى – البحرين، جعفر يحيى، بأن “الإضراب جاء للمطالبة بإنهاء العزل الغير قانوني بحق مجموعة كبيرة من الأسرى”.‍

‍وتابع أن هذا التحرك يستهدف أيضًا إعادة كل ما تم سلبه من حقوق الأسرى خلال الفترة الماضية، والمماطلة في تنفيذ بعض المطالب التي وعدت بها إدارة السجن أثناء الإضراب المعروف باسم “لنا حق”.

من جهة أخرى أقدم سجناء جنائيين من الجنسية السورية على الاعتداء على الأسير أحمد على شاكر الشوك ما أدى لإصابته بإصابة بليغة في عينه استدعت نقله إلى المستشفى العسكري لتلقي العلاج.

‍وبحسب المعلومات التي وردت من سجن جو المركزي فإنه في يوم الجمعة الماضي (5 يناير/كانون الثاني 2024) أقدم أربعة سجناء جنائيين بالاعتداء على الأسير أحمد شاكر، وتطور الشجار بعد تدخل الأسير يوسف علي السماهيجي وأسير سياسي آخر.‍

‍وبعد حادثة الاعتداء نقل الأسير أحمد شاكر للعزل الامني بمبنى 6، فيما انقطعت أخبار الأسير إبراهيم علي إبراهيم السماهيجي منذ يوم الجمعة.‍

‍وأعربت والدة الأسير أحمد شاكر عن قلقها على ابنها، وطالبت إدارة السجن بالسماح له بالاتصال، محملة السلطات المسؤولية الكاملة عن سلامته.‍

‍يذكر أن الأسير أحمد شاكر علي الشوك (32 عام) معتقل منذ 29 ابريل/نيسان 2015، وصدر بحقه حكم بالسحن لمدة 66 سنة، بينما الأسير إبراهيم السماهيجي (48 عام) معتقل منذ 13 أكتوبر/تشرين الأول 2015 وهو محكوم بالسجن المؤبد.

في السياق تستمر إدارة سجن جو المركزي في سياسة الإهمال الطبي بحق الأسير محمد حسن على الرمل (64 عامًا)، ونتيجة المماطلة لحالته الصحية تفاقم وضعه وازداد سوءًا مع صعوبة بالحركة، وعدم القدرة على تناول الطعام، بالإضافة إلى فقد السمع في احدى الأذنين.‍

‍والأسير محمد الرمل المحكوم بالسجن المؤبد وهو معتقل منذ عام 2015، سبق وأن أعلن إضرابه عن الطعام احتجاجًا على سياسة الإهمال الطبي وحرمانه من الرعاية الطبية اللازمة، والأدوية التي يحتاجها.‍

‍وفي هذا السياق، قال المتحدث الرسمي باسم هيئة شؤون الأسرى، جعفر يحيى، إن “سياسة الإهمال الطبي تشكل أبرز الأدوات التنكيلية الممنهجة التي تمارسها إدارة السجون في البحرين بحق الأسرى”.‍

‍وأضاف “تسببت هذه السياسة على مدار السنوات الماضية في استشهاد العشرات من الأسرى، حيث تستخدم إدارة السجون حقّ الأسرى في العلاج والرعاية الصّحية أداة قمع وتنكيل، وذلك من خلال حرمانهم من العلاج وتجاهل آلامهم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

10 + اثنا عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى