Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
مؤامرات وتحالفات

مقرّب من الملك حمد.. شيخ بحريني كبير يعلن دعم نتنياهو في انتخابات الكنيست

تلقى رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو رسالة من شيخ بحريني مقيم في أبو ظبي، يعلن فيها دعمه بانتخابات الكنيست (البرلمان).

وأسمع عضو الكنيست عن حزب الليكود الحاكم، أيوب قرّا، تسجيلاً للمكالمة التي تلقّاها بمبادرة من الإمام حسن الشلغومي، المسؤول عن الأئمة في غرب أوروبا.

ويسمع في الرسالة طلب هذا الشيخ المقرب من ملك البحرين حمد بن عيسى توجيه تحية إلى نتنياهو.

خسارة للشرق الأوسط

وقال هذا الشيخ إن “كل الدعم الذي تتلقاه الدول العربية في محاربة إيران ينبع من دعم نتنياهو الذي يسمح لها بالعيش بسلام وأجواء جيدة”.

وأضاف: “لا سمح الله إذا لم ينتخب نتنياهو فهذا سيكون خسارة لكل الشرق الأوسط”، وفق تعبيره.

وعن مغزى تصريحات الشيخ البحريني قال قرّا:

“يكفي أن يجرؤ رجل دين كبير يعتبر شخصية رفيعة في الدين الإسلامي والمعسكر السني الكبير، على الخروج وهو يرتدي عمامة عالية ومسؤول عن الأئمة في غرب أوروبا”.

ويتحدث عن مساعدة نتنياهو في الانتخابات”.

وتابع: “هو موجود في أبو ظبي ويزور ليبيا يومياً، ويتحدث عن ذلك علناً”.

ويقول إن إيران في الزاوية وتخشى من الوصول إلى حرب إقليمية، وهو يقول إنه لم يصدق أحد أن ذلك سيحدث.

“وعندما حدث ذلك ينبغي أن يُمنح الفضل لهذا الشخص (نتنياهو)، وهو يدعو كل الناطقين بالعربية في إسرائيل للتصويت له”.

تعزيز فرص نتنياهو

ومؤخرا، كشفت مصادر خاصة لـ”بحريني ليكس”، تفاصيل سرية عن فحوى اتصال جرى بين ولي عهد البحرين ورئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي.

وسربت المصادر، أن الأمير سلمان بن حمد آل خليفة عرض على نتنياهو دعم حملة حزب “الليكود” وزعيمه نتنياهو.

لتعزيز حظوظ فوز الأخير برئاسة الحكومة الإسرائيلية المقبلة.

وتنطلق الانتخابات في إسرائيل في 23 مارس/آذار المقبل لاختيار 120 عضوا بالكنيست، وهي الرابعة خلال عامين.

فتح السفارة

واقترح الأمير سلمان، بحسب المصادر، المسارعة في فتح سفارة لـ”تل أبيب” في المنامة، قبل الانتخابات الإسرائيلية.

“مقابل أن يحظى الضيف الإسرائيلي الزائر بترحاب واستقبال واسعين، وتغطية إعلامية بارزة”.

إذ كرر ولي العهد خلال الاتصال دعوته نتنياهو إلى زيارة المنامة التي تأجلت أكثر من مرة، بسبب قيود فيروس كورونا في إسرائيل.

ولطالما اتهمت أحزاب المعارضة نتنياهو بأنه يهدف من وراء الزيارة إلى البحرين والإمارات لتحقيق مكاسب انتخابية داخلية.

مع قرب إجراء انتخابات “الكنيست”.

وتتهم أحزاب اليمين الإسرائيلية نتنياهو بأنه مستعد لفعل أي شيء مقابل البقاء في الحكم، حتى لا يقع في شرك قضايا الفساد التي تلاحقه منذ سنوات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة × أربعة =

زر الذهاب إلى الأعلى