Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
انتهاكات حقوق الإنسان

8 أسابيع على إضراب معتقل رأي بارز في سجون البحرين

أكمل معتقل الرأي البارز في سجون البحرين عبد الجليل السنكيس 8 أسابيع من الإضراب عن الطعام، احتجاجا على سوء المعاملة ومصادرة كتاب بحثي عن الأمثال الشعبية استغرق في إعداده ٤ سنوات.

ومنذ عدة أسابيع يرقد السنكيس في أحد المراكز الصحية بسبب خطورة حالته الصحية التي تستدعي مراقبة مستمرة بسبب الإضراب عن الطعام.

وتماطل السلطات البحرينية في إعادة كتابه المصادر، في محاولة يائسة منها لثني السنكيس عن مواصلة الإضراب وفقدانه الأمل من الحصول على حقه.

والسنكيس صاحب الشعار الشهير “ صمود يتبعه نصر” يسجل في معركة الأمعاء الخاوية درسا عمليا في الصمود، ويفضح بجوعه استبداد النظام البحريني وتعسفيه ضد معتقلي الرأي.

مع استمرار السنكيس في إضرابه عن الطعام، تتوالى المطالبات الدولية بالإفراج عنه دون قيد أو شرط آخرها البرلمان الفرنسي الذي وجه فيه النائبان مرسود وجيراردين مسائلات للخارجية الفرنسية بشأن أوضاع حقوق الإنسان تركز فيها الطرح على معاناة السنكيس.

وسبق ذلك رسالة من وزير الخارجية البريطانية في حكومة الظل واين ديفيد، واللورد العمالي كولينز وزير خارجية بلادهما إلى تدخل الحكومة البريطانية لوضح حد للتجاوزات في سجون البحرين، معتبرين استمرار السنكيس في الإضراب عن الطعام مثالا صارخا على سوء الأوضاع في سجون آل خليفة.

وحذر حقوقيون من تدهور الحالة الصحية للسنكيس وحملوا النظام مسؤولية سلامته، ومنظمات دولية وأكاديميون يطالبون بإعادة الجهد البحثي الذي أعده السنكيس.

ويعتبر مراقبون أن إضراب السنكيس يمثل معركة تختصر صورة النضال في البحرين بين شعب يتوق إلى الحرية ونظام تأسس وتحكم بالإرهاب والفساد.

وقبل أيام شرع سجناء سياسيون في أكبر سجون البحرين بإضراب مفتوح عن الطعام، احتجاجا على مماطلة إدارة السجن سيء الصيت في تلبية مطالبهم بتحسين واقعهم المعيشي.

وأفادت مصادر خاصة من داخل سجن جو المركزي في المنامة، أن عددا من السجناء أضربوا عن الطعام لأن ادارة السجن لم تحقق وعودها بتحسين الطعام وفتح الزيارات للقاء أهاليهم.

وأكد السجناء أن حجج الإدارة بمنع الزيارات عنهم باتت واهية بعد إتمامهم جرعات التطعيم كشرط لاستئناف الزيارات في ظل جائحة كورونا.

ونهاية الشهر الماضي، سرب سجناء رأي قابعون داخل سجن جو صورا تظهر إجبارهم على تناول الطعام فوق أكياس القمامة.

وأثار مشهد تناول السجناء طعامهم في ظروف غير آدمية يرثى لها غضبا بين المواطنين البحرينيين على منصات التواصل الاجتماعي.

وأفادت مصادر متصلة بالموضوع أن السجناء تفاجؤوا بوجود طير مع دلة الشاي ورأسه منفجر بعد أن قدمت إدارة السجن لهم وجبة الإفطار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنان × 2 =

زر الذهاب إلى الأعلى