فضائح البحرين

مصدر لبحريني ليكس: إسرائيل تسحب منظومة قبة حديدية من البحرين للتصدي لصواريخ المقاومة

قررت إسرائيل إزالة وِحدة من منظومة القبة الحديدية المضادة للصواريخ من مملكة البحرين وإدخالها الخدمة في مدن الداخل الفلسطيني المحتل للتصدي لصواريخ المقاومة الفلسطينية.

وكشف مصدر أمني في البحرين النقاب عن أن الجيش الإسرائيلي طلب على الفور سحب واحدة من عدة منظومات دفاعية موجودة في البحرين، وإعادة نشرها في محيط مدينة تل أبيب.

وجاء القرار كما يقول المصدر لـ”بحريني ليكس”، بعد وصول معلومات استخباراتية إسرائيلية تفيد بأن قدرات المقاومة الفلسطينية الصاروخية لم تتأثر كثيرا من الضربات الجوية التي وجهتها الطائرات الحربية بقطاع غزة طيلة الأسبوع الماضي.

6 أشهر متواصلة

إذ يعتقد دوائر الاستخبارات الإسرائيلية أن الفصائل الفلسطينية المسلحة لا زال في جعتها صواريخ بمديات أبعد وأكثر فتكا، وهو ما يستدعي ضرورة تأمين تل أبيب بمنظومات دفاعية إضافية، خوفا من مفاجآت القدرات العسكرية للفلسطينيين بغزة.

وأعلنت كتائب الشهيد عز الدين القسام بغزة، يوم السبت، أنها جهزت نفسها لقصف تل ابيب لمدة 6 أشهر متواصلة، وحذرت إسرائيل من أنه إذا لم يتوقف العدوان على حي الشيخ جراح بمدينة القدس المحتلة في الحال فإنها لن تقف مكتوفة الأيدي.

يأتي ذلك بعدما وجهت كتائب القسام، وهي كبرى أجنحة الفصائل المسلحة بغزة، ضربات صاروخية شديدة على مدينة تل أبيب التي تعتبر العصب الاقتصادي لإسرائيل.

وأسفرت الضربات الصاروخية عن مصرع نحو 10 إسرائيليين فضلا عن إصابة العشرات بجروح، إضافة إلى خسائر مادية كبيرة.

واستدعت تلك الضربات من سفير البحرين في إسرائيل الهروب إلى الملاجئ بعد تفعيل صافرات الإنذار قبل يومين، وفق ما أوردت مصادر عبرية.

اتفاقية تعاون عسكري

وفي وقت سابق، كشف مصدر أمني لـ”بحريني ليكس”، أن السلطات البحرينية أبرمت اتفاقية مع وزارة الجيش الإسرائيلي لشراء أو استقدام منظومة دفاع جوية متطورة.

وأوضح المصدر أن الاتفاقية العسكرية جرى إبرامها قبل أسابيع من انتهاء ولاية الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.

وأشارت إلى أن إدارة ترامب منحت إسرائيل الضوء الأخضر لبيع وابتعاث منظومة “القبة الحديدية” المضادة للصواريخ إلى دول خليجية ومن بينها البحرين.

بحجة أن البحرين باتت تواجه خطرا إيرانيا متزايدا وهجمات محتملة قد تشنها جماعات موالية لها في اليمن.

على غرار الهجوم على منشآت لشركة “أرامكو” في المملكة العربية السعودية في سبتمبر 2019.

تدريبات على تفعيلها

وأشارت المصادر، إلى أن وفدا بحرينيا خضع عقب الاتفاقية لتدريبات مكثفة استمرت لأسابيع في إسرائيل.

وذلك بغرض التعرف على كيفية تفعيل تلك المنظومة.

والقبة الحديدية هي منظومة دفاع جوي تعمل في كل الأحوال الجوية.

وجرى تطويرها بواسطة شركة رافائيل الإسرائيلية لأنظمة الدفاع المتقدمة “رافائيل” وشركة صناعات الفضاء الإسرائيلية.

وتقول إسرائيل إنها استخدمت تلك المنظومة بفعالية في أكثر من 1900 عملية إسقاط لقذائف تطلقها فصائل المقاومة الفلسطينية بغزة.

ويقوم النظام متعدد المهام بصد الصواريخ وقذائف الهاون وقذائف المدفعية.

فضلاً عن الطائرات والمروحيات والطائرات بدون طيار على مديات قصيرة جدا بفاعلية كبيرة.

ويسمح اتفاق التطبيع بين البحرين وإسرائيل المبرم في أيلول سبتمبر الماضي، بمنح إسرائيل موطئ قدم لها في منطقة الخليج العربي والبحر الأحمر.

وهو ما أثار غضب إيران التي تنظر إلى إسرائيل على أنها دولة عدو تهدد مصالحها.

وحذر الرئيس الإيراني، حسن روحاني، من توفير أي موطئ قدم لإسرائيل في المنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى