مؤامرات وتحالفات

البحرين شريك في مؤسسة لدعم التطبيع يترأسها صهر ترامب

تم الإعلان عن شراكة البحرين في مؤسسة لدعم التطبيع يترأسها جاريد كوشنر صهر الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.

ويعمل كوشنر على إطلاق مؤسسة لدعم التطبيع بين أربع دول عربية وإسرائيل بعد تطبيعها بموجب اتفاقات ساعد في إبرامها أثناء شغله منصب أحد كبار مستشاري ترامب، والد زوجته.

وخلال تواجده في البيت الأبيض كمستشار للرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، نزل كوشنر بكل ثقله من أجل توقيع “اتفاقيات سلام” بين إسرائيل ودول عربية، وهو ما نجح فيه بتطبيع العلاقات مع الإمارات والبحرين والمغرب والسودان.

وبدأ كوشنر خطوات تأسيس “معهد اتفاقات أبراهام من أجل السلام” لكي يعمل على تعميق الاتفاقات التي توصلت إليها إسرائيل العام الماضي مع الإمارات العربية المتحدة والبحرين والسودان والمغرب.

إذ يعكف كوشنر على تأليف كتاب عن تجربته في المساعدة في إبرام الاتفاقات.

وسينضم إليه في المؤسسة الجديدة المبعوث الأمريكي السابق آفي بيركويتز وسفراء البحرين والإمارات وإسرائيل لدى الولايات المتحدة.

بينما أصدر المعهد بياناً ذكر فيه اسم رجل الأعمال الإسرائيلي الأمريكي حاييم صبان ضمن المساهمين في المشروع.

ويصف المعهد نفسه بأنه مؤسسة غير حزبية.

وأضاف أن المؤسسين “ينوون ضم ديمقراطيين آخرين للمؤسسة، وأيضاً مستشارين دوليين من المنطقة”.

الجدير ذكره أن العلاقات بين البحرين وإسرائيل تعيش أفضل أيامها عبر التاريخ.

وتبادل وزراء من الجانبين خلال الأسابيع الماضية سلسلة اتصالات هاتفية ناقشوا من خلالها تدعيم التبادل التجاري والسياحي خلال فترة ما بعد اكتمال تقديم اللقاحات المضادة لفيروس كورونا.

وتتسارع وتيرة تطبيع العلاقات بين النظام الخليفي وإسرائيل بموجب الاتفاق الذي وقعه الجانبان في واشنطن منتصف سبتمبر أيلول الماضي برعاية أمريكية.

وأبرمت إسرائيل والبحرين اتفاقيات عديدة في مجالات مختلفة، وتبادل مسؤولون من البلدين الزيارات.

وفي 30 مارس/آذار تم الإعلان عن تعيين سفير بحريني في إسرائيل.

وفي حينه ذكرت وكالة الأنباء البحرينية الرسمية، أن عاهل البلاد أصدر مرسوما يتضمن إنشاء بعثة دبلوماسية للمنامة في تل أبيب.

فيما قرر أيضا، في مرسوم ثاني، تعيين السفير خالد يوسف الجلاهمة رئيسا للبعثة الدبلوماسية لدى إسرائيل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى